وكالة سومر الاخباريةحال العراق الذي لا يسر صائغ ذهب قاتل مع سبق الإصرار والترصد يتحول إلى رئيس لجنة الاستثمار في البرلمان…..!!! وكالة سومر الاخباريةالمتحدث باسم البنتاغون لشؤون الشرق الأوسط: وكالة سومر الاخباريةالرئيس السوداني يلتقي أبناء الجالية العراقية في الولايات المتحدة الأمريكية …..!! وكالة سومر الاخباريةرئيس مجلس الوزراء السيد محمد شياع السوداني يلتقي الرئيس الأمريكي السيد جوزيف بايدن في البيت الأبيض وكالة سومر الاخباريةفن صناعة التاريخ……… ( السوداني في واشنطن ) وكالة سومر الاخباريةدولة الرئيس المحترم لا..تلتفت ..للوراء وكالة سومر الاخباريةفضيحة تهز وزارة الصحة….بالوثيقة وزير الصحة استورد اجهزة قيمتها اربعة ملايين دولار بمبلغ 33 مليون دولار …!! وكالة سومر الاخباريةتحية طيبة وكالة سومر الاخباريةبالفيديو .. ماذا قال مظفر النواب عن الإمام علي، ولحية (أبو سفيان) ؟ وكالة سومر الاخباريةعاجل تكليف اللواء عمار الحسني بمنصب مساعد وزير الداخلية لشؤون الاستخبارات بدلا من اللواء فلاح شغاتي وكالة سومر الاخباريةفي الذكرى التسعين لميلاد الحزب الشيوعي.. لنتذكر فؤاد سالم وثمن الانتماء الذي دفعه.. وكالة سومر الاخباريةتقبل الله اعمالكم وكالة سومر الاخباريةلا يتجاوز 45 دقيقيه في جميع المحافظات وكالة سومر الاخباريةتحليل: حوارٌ صاعق للمالكي على الشرقية يُزلزل أسطورة “الدولة العميقة” وكالة سومر الاخباريةالخنجر هيبة المكون . وكالة سومر الاخباريةوزير الداخلية يتناول السحور مع إحدى الوحدات القتالية وكالة سومر الاخباريةكتبت الفنان الرائد جبار المشهداني على صفحته فيس بوك لمناسبة إقالته من رئاسة شبكة الإعلام العراقي . وكالة سومر الاخباريةفي حوار صريح وجريئ كل الأخبار تفتح مع وزير الداخلية ملفات كاونترات المطارات والمخدرات والمتسولين وكالة سومر الاخباريةالقضاء العراقي….قضاء عادل مهني حكيم وكالة سومر الاخباريةوزير الداخلية يلتقي نخبة من كبار الشخصيات والأكاديميين والإعلاميين والمحللين السياسيين والأمنيين برئاسة الدكتور سعد الاوسي رئيس مجموعة المسلة الاعلامية وكالة سومر الاخباريةكنت أرغب استيزار النقل.. لكن الإطار التنسيقي اختار لي “أشغال عامة” وكالة سومر الاخباريةرجال استخبارات وزارة الداخلية يلقون القبض على صاحب الدكات العشائرية حسنين الحكيم…..!! وكالة سومر الاخباريةعاجل القوات الامنية تقتحم شركة دايو في ميناء الفاو الكبير وتوقف العمل بطريقة غريبة ….!! وكالة سومر الاخباريةبالجرم المشهود ….مدير قسم الشركات في الهيئة العامة للضرائب يقبض رشوة ……!! وكالة سومر الاخباريةكركوك بين غاز الدوحة وفرن أنقرة .
أحدث_الأخبار

خطير …..خطير…..فضيحة الفضائح الكشف عن رشوة جديدة وبخط نوري المالكي هذه المرة……!!

تفاصيل فضيحة المالكي عن تلقيه رشوة من شركة زين العراق للهاتف النقال…..!!

شمس لن تغيب // خاص

حصلت شمس لن تغيب على وثيقة بخط يد نوري المالكي حين كان رئيساً للوزراء يوجه فيها احد الاشخاص المتعاملين معه بضرورة استحصال مبلغ (( العمولة او الرشوة )) التي هي للمالكي بذمة محمد الجرجفجي (( احد اكبر ممولي ومدير شركة زين العراق المباشر )) …..!!

الوثيقة التي حصلت عليها شمس لن تغيب بخط يد المالكي تكشف وتفضح تفاصيل الرشوة التي تلقاها المالكي مقابل تأجيل الدين الذي قيمته مليار وربع المليار دولار بذمة شركة زين العراق لصالح الدولة العراقية حينها قام المالكي بتأجيل الدفع مدة خمسة سنوات دون اية فؤائد وهي خدمة عظيمة تبلغ عمولتها عشرات ملايين الدولارات…..!!

ويبدو أن نوري المالكي أراد أن يظهر امام محمد الجرجفجي بمظهر المسؤول النزيه وقرر أن يتم صرف مبالغ تلك العمولة بتوجيهات لاعمال يوحي ظاهرها انها تعود بالنفع لمصلحة الدولة ومنها مثلا دفع رشوة لسعد البزاز (( صاحب قناة الشرقية )) للترويج للمالكي ولحزب الدعوة والسكوت عن جرائم وفضائح وفساد منسوب للمالكي ولحزبه ولكنه في الوقت ذاته يستلم القسم الاكبر من مال تلك العمولة عبر توجيه لمحمد الجرجفجي بالصرف لصالح اشخاص معينيين مقربين منه ليكونوا الجسر الذي تعبر عليه تلك الاموال الفاسدة الى جيب المالكي وبهذه الوثيقة يتوضح للجميع ان المالكي قرر ايقاف الدفعات التي يقدمها لسعد البزاز ولكن الشيخ أكرم زنكنة اقنع محمد الجرجفجي بالدفع لسعد البزاز في اتفاق جانبي وهذا اثار المالكي واغضبه ودعاه لكتابة هذه الرسالة لاسترجاع تلك الدفعة وقطع العلاقة مع قناة الشرقية وصاحبها سعد البزاز بحجة عدم التزامه بالاتفاق الاعلامي المبرم بينهما ولكن المبالغ صرفت وتقاسمها سعد البزاز واكرم زنكنة وصمت المالكي على مضض خوفاً من الفضيحة ……!!

يذكر ان مجلس الوزراء اثناء فترة المالكي قرر تأجيل دفع المبالغ المستحقة على شركات الهاتف النقال وهي زين العراق وكورك واسيا سيل والمبالغ التي كان من المفترض تسديد مبالغها والتي هي تصل مجتمعة الى اربعة مليارات دولار ولكن مجلس الوزراء وفي خرق لاصول التعامل الدولي وافق على تأجيل دفع المبلغ وكان بامكان الحكومة العراقية ان تعلن عند الاعلان عن المناقصة ان التسديد سيكون مؤجلا فيزيد سعر رخصة الهاتف النقال وتتقدم عشرات الشركات الدولية المنافسة وكان من الممكن ان يصل المبلغ الى اكثر من ملياري دولار لكل شركة اي اننا خسرنا مليارين دولار بسبب اجراءات حكومية ولكن يبدو ان الامر كان مرتبا ومهيئا وقد يقول قائل ان هناك مسؤولين فاسدين او جماعة هيئة الاعلام والاتصالات هم الذي رتبوا الموضوع ولكن وهنا المفاجئة الكبرى …
بعد الفحص والتدقيق والاستقصاء تبين ان الشخص المستفيد والذي روج للتأجيل الذي هو فساد واضح ومابعده وضوح هو نوري المالكي رئيس الوزراء السابق شخصياً لا غيره ……وهي فضيحة كبيرة وخطيرة …..!!
وقد يقول قائل هاتوا دليلكم والادلة هنا موجودة ونرفق مع المقال وثيقة بخط يد نوري المالكي تثبت تلقيه رشوة بملايين الدولارات …!!
محمد الجرجفجي المدير والممول والمخول بكل امور شركة زين العراق اتفق مع نوري المالكي على تأجيل الدفع لمدة خمسة سنوات ولكن مقابل اموال تسلم الى اشخاص اخرين وبموجب توجيهات من اشخاص مقربين من المالكي وفعلا كان محمد الجرجفجي يدفع المبالغ وهي ملايين الدولارات لكل من يشير اليه المالكي بالدفع وقسم اخر كان يتم استلامه من شخص مقرب من المالكي والوثيقة المرفقة طيا وهي بخط يد المالكي تظهر لكم ان المالكي عندما كان يدفع لسعد البزاز عن طريق أكرم زنكنة مبالغ ملايين الدولارات مقابل ان لايهاجم البزاز حكومة المالكي في قناة الشرقية وفعلا كان محمد الجرجفجي يدفع لاكرم زنكنة الذي يوصل الاموال لسعد البزاز او يدفغ لشخص اخر يتولى نفس المهمة ومايدفعه محمد الجرجفجي هو من المال الذي مفروض منه تسديده للمالكي نظير تأجيل دفع شركة زين العراق لمبلغ مليار وربع المليار دولار اميركي .
فهل هذا فساد ام ماذا تسمونه……؟!
ان المالكي يستلم اموال من محمد الجرفجي بمقابل قرار حكومي ومحمد كلما يأتيه ورقة او تبليغ من شخص مخول من قبل المالكي يقوم بالدفع لان محمد الجرجفجي كان اتفق على مبلغ خمسين مليون دولار وتسدد على دفعات والوثيقة واضحة والذي لايصدقها عليه التأكد من خبير الادلة الجنائية الذي عرضنا عليه الوثيقة واكد ان كاتب الوثيقة وصاحب الخط فيها هو نوري المالكي ومن لايصدق ايضا سنبرز له وثيقة اخرى مشابهة لكن تتعلق بموضوع اخر وغيرها من الادلة .
الان على مجلس القضاء الاعلى والادعاء العام وهيئة النزاهة اعتبار هذا المقال بمثابة اخبار عن وقوع جريمة فساد وتقاضي اموال من محمد الجرجفجي صاحب شركة زين والشخص المتقاضي هو نوري المالكي رئيس الوزراء السابق والتحقيق بالموضوع علما ان الموضوع واضح وسهل لان كل شيء مثبت فيه والمصيبة الاكبر التي حصلت هو محمد الجرجفجي قام بتوقيع عقد ضخم لمشروع بوابة العراق وهذا الموضوع سنفصله لكم في مقالات اخرى ستكشف لكم كيف كان محمد الجرجفجي يرتب الامور مع علي الخويلدي وصفاء الدين ربيع ولنا عودة لتكملة الموضوع ….!

الوثيقة بخط يد المالكي

شارك هذا الموضوع
تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Eajil
حال العراق الذي لا يسر صائغ ذهب قاتل مع سبق الإصرار والترصد يتحول إلى رئيس لجنة الاستثمار في البرلمان…..!!!