وكالة سومر الاخباريةفي سبيل الوطن وليس في سبيل البعث…….!! وكالة سومر الاخبارية“ياسيد الأشواق”يجمع مابين سارة السهيل وكريم الحربي وكالة سومر الاخباريةمعالي وزير النفط أبتداءً نحن نعرف حرصك على كل ماهو قانوني وشرعي .. وكالة سومر الاخبارية“ونريد ان نمن على الذين استضعفوا في الأرض ونجعلهم أئمة ونجعلهم الوارثين” وكالة سومر الاخباريةسيادة العراق في خطر….!! وكالة سومر الاخباريةاذا كان الهلال من زجاج فلا ترم الناس بحجر ….! وكالة سومر الاخباريةمشروع الجواز الالكتروني والفيزا الالكترونية لجمهورية العراق يحصد المرتبة الأولى عالميا كأفضل نظام الكتروني متطور ومتكامل لسنة 2023 وكالة سومر الاخباريةسؤال بريء جدا !!بعنوان : من سيحمي هؤلاء؟ وكالة سومر الاخبارية#من هو (حسن مكوطر) ؟ وكالة سومر الاخباريةالكاتب والباحث سمير عبيد يفتح نيرانه على الحكيم ومحافظ النجف وكالة سومر الاخباريةتمساح في مجلس النواب !!!! وكالة سومر الاخباريةمعلومات مؤكدة تهدد بوقف وشلل حركة مشروع طائرات (اف 16) بالكامل…..!! وكالة سومر الاخباريةامام أنظار السيد القائد العام للقوات المسلحة آمام السيد معالي وزير الدفاع وكالة سومر الاخبارية(هدر للمال العام وسرقة لقوت الشعب بوضح النهار )…!! وكالة سومر الاخباريةامام أنظار السيد رئيس الوزراء ملفات فساد بنصف مليار دولار في وزارة الدفاع وكالة سومر الاخباريةالكاتب والفنان جبار المشهداني يقصف خميس الخنجر بصواريخ عابرة لجرف الصخر …!! وكالة سومر الاخباريةبراءة مديحة معارج و اعدام عبد الزهرة شكارة……!! وكالة سومر الاخباريةجريمة القتل في النجف .. ودور القضاء والقضاة … والقوات الامنية ! وكالة سومر الاخباريةبسم الله الرحمن الرحيم يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَىٰ مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ صدق الله العلي العظيم وكالة سومر الاخباريةارفع رأسك العراق الشامخ مهد الحضارة وحاكم العالم وكالة سومر الاخباريةتنويه.. وكالة سومر الاخباريةنقابة الصحفيين العراقيين تجدد رفضها لاقامة المهرجانات الماجنة وتطالب الجهات الرسمية بعدم السماح لها او التعاطي معها وكالة سومر الاخباريةبــيــان شديد اللهجة ضد مهرجان شذى حسون من وزارة الثقافة والسياحة والآثار وكالة سومر الاخباريةإن شانئك هو الأبتر وكالة سومر الاخباريةالدفاع النيابية تكشف عن تعديلات جوهرية في قانون جهاز الأمن الوطني
أحدث_الأخبار

الفهداوي يشتري سيارات بمليار ونصف لموكبه واثاث لمنزله سعر الكرسي الواحد 3 مليون دينار

كشفت عضو اللجنة المالية النيابية ماجدة التميمي عن وجود 86 ملفا للفساد أمام هيئة النزاهة بحق زير الكهرباء قاسم الفهداوي .
وقالت التميمي في تصريح صحفي انه لدنيا 86 ملف فساد بحق وزير الكهرباء قاسم الفهداوي قدمت الى هيئة النزاهة لحسمها ومتابعتها بشكل سريع لافتة الى ان هيئة النزاهة اكدت ان الملفات في منتهى الدقة والنزاهة .
واضافت ان وزير الكهرباء السابق قام بشراء سيارات مصفحة بقيمة 6 مليار دينار في عام 2013 وتم استلمها عام 2014 اي في الاشهر الاخيرة من شغله لمنصب وزير الكهرباء مبينة ان وزير الكهرباء الحالي قاسم الفهداوي بعد تسلمه لمنصبه رفض استخدام هذه السيارات لكونها غير جديدة وقام بشراء سيارات بقمية مليار و 424 مليون دينار مكملة لتلك السيارات التي وصفها بالمستخدمة .
واوضحت ان قانون الموازنة يمنع شراء السيارات والاقتصار على السيارات الانتاجية فقط مبينة ان الفهداوي تعدى على الموازنة الاستثمارية لكونها معدة لغرض انتاج الطاقة الكهربائية وليست لشراء السيارات الشخصية .
وأشارت التميمي الى ان مديرية مشاريع نقل الطاقة قامت بشراء سيارات مصفحة من حسابها للمشاريع الاستثمارية واعطت تلك السيارات لمركز الوزارة مبينة ان المشروع لايحتاج الى سيارات مصفحة وتعد هذه حيلة للاستحواذ على مبالغ مالية هائلة .
وبينت ان هناك صفقة لشراء كاميرات مراقبة باعداد كبيرة جدا تعود لمكتب وزير الكهرباء قاسم الفهداوي دون معرفة الحاجة الفعلية لها مشيرة الى ان النزاهة وبعد فتح هذا الملف والتحقيق به اكتشفت ان مكتب الوزير قدم وصولات وهمية لتلك الكاميرات ولشركات غير موجودة ايضا على ارض الواقع وتبين فيما بعد بان جميع الاموال التي اعطيت لشراء تلك الكاميرات قد تم سرقتها .
وتابعت التميمي قولها ان الحملة الاعلانية لوزارة الكهرباء تحت مسمى ( طفي الزائد ) من الاجهزة الكهربائية كلفت اكثر من مليار دينار عراقي والمسؤول عنها الناطق الاعلامي بأسم وزارة الكهرباء .
ولفتت الى ان وزارة الكهرباء قامت بشراء هدايا بملايين الدنانير وزعت بمعرض بغداد الدولي للشركات والمكاتب المشاركة فيه مبينة ان من ملفات الفساد في وزارة الكهرباء شراء أجهزة هواتف نقالة لحمايات الوزير وترميم منزل الوزير وشراء اثاث ومواد منزلية حتى وصل سعر الكرسي الواحد 3 مليون دينار

شارك هذا الموضوع
تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Eajil
في سبيل الوطن وليس في سبيل البعث…….!!