وكالة سومر الاخباريةخلال استقباله وفداً اعلامياً رئيس اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية يؤكد : سنعيد امجاد الرياضة في العراق وكالة سومر الاخباريةاللجنة الاولمبية الوطنية العراقية تستذكر شيخ المدربين وكالة سومر الاخباريةمؤيد اللامي يترأس اجتماع اللجنة العليا لاحتفالات عيد الصحافة ويؤكد اهمية اظهار الصورة المشرقة للعراق امام الوفود التي ستزور العراق . وكالة سومر الاخباريةحماية البيئة وتثقيف الأطفال مرتكزات عمل وطنية وكالة سومر الاخباريةسري للغاية ويفتح باليد ….!! وكالة سومر الاخباريةنقابة الصحفيين العراقيين تثمن قرار رئيس مجلس القضاء الأعلى بتسهيل دخول أجهزة الموبايل العائدة للصحفيين إلى المحاكم وكالة سومر الاخباريةرئيس مجلس الوزراء السيد محمد شياع السوداني يفتتح مركز البيانات الرقمي في وزارة الداخلية وكالة سومر الاخباريةتعليق على قرار الهيئة العامة في محكمة التمييز الاتحادية بالعدد 4 / هيئة عامة / 2024 في 29/5/2024 وكالة سومر الاخباريةتخريج الفوج الماسي لروضة الوردية الشميساني بالتزامن مع اليوبيل الفضي الملكي وكالة سومر الاخباريةالخلاصة من قرار محكمة التمييز في قرارات المحكمة الاتحادية وكالة سومر الاخباريةقرار المحكمة الاتحادية الذي اعدمته الهيئة العامة لمحكمة التمييز الاتحادية قد كان في جزء منه مجاملة للقاضي الذي اعلن استقالته من المحكمة الاتحادية سابقا وكالة سومر الاخباريةخلال اجتماع الوفد القضائي العراقي في البحرين ..منظمة مجموعة العمل تعتبر العراق من الدول الملتزمة التزاما عاليا بتوصيات مجموعة العمل المالي في مجال مكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب وكالة سومر الاخباريةإعلان إنطلاق مسابقة “جائزة عيون” بنسختها ( ١٦ ) في مجال الإعلام بمختلف اختصاصاته والأدب بمختلف أجناسه والدراما والفنون المسرحية والسينمائية والموسيقية والغنائية والفنون التشكيلية وكالة سومر الاخباريةالعراق خارج لائحة الارهاب بجهود القاضي العادل فائق زيدان وكالة سومر الاخباريةالصدر والمالكي فرعا دوحة واحدة والتغيير قاب قوسين، بل ادنى وكالة سومر الاخباريةوقفة وكالة سومر الاخباريةالبوابات النجمية وأقطار السماوات والأرض وكالة سومر الاخباريةفي سبيل الوطن وليس في سبيل البعث…….!! وكالة سومر الاخبارية“ياسيد الأشواق”يجمع مابين سارة السهيل وكريم الحربي وكالة سومر الاخباريةمعالي وزير النفط أبتداءً نحن نعرف حرصك على كل ماهو قانوني وشرعي .. وكالة سومر الاخبارية“ونريد ان نمن على الذين استضعفوا في الأرض ونجعلهم أئمة ونجعلهم الوارثين” وكالة سومر الاخباريةسيادة العراق في خطر….!! وكالة سومر الاخباريةاذا كان الهلال من زجاج فلا ترم الناس بحجر ….! وكالة سومر الاخباريةمشروع الجواز الالكتروني والفيزا الالكترونية لجمهورية العراق يحصد المرتبة الأولى عالميا كأفضل نظام الكتروني متطور ومتكامل لسنة 2023 وكالة سومر الاخباريةسؤال بريء جدا !!بعنوان : من سيحمي هؤلاء؟
أحدث_الأخبار

القاضي منير حداد : مدحت المحمود ارتكب خطأ كبيرا ازاء كتلة علاوي

أى القاضي السابق في المحكمة الجنائية العليا، منير حداد، اليوم الخميس، ان رئيس مجلس القضاء الاعلى السابق، ورئيس المحكمة الاتحادية الحالي، القاضي مدحت المحمود، ارتكب “خطأ كبيرا” بتسميته التحالف الوطني العراقي الكتلة الاكبر عقب الانتخابات الاخيرة، بدلا عن ائتلاف الوطنية برئاسة اياد علاوي.

ونقلت صحيفة “القدس العربي” الصادرة في لندن عن حداد، قوله في لقاء مع قناة محلية، ان “هناك كتلا سياسية وحيتان فساد كبيرة في البلد، إضافة إلى اجندات داخلية وخارجية تسيطر على كل شيء في البلد، ولا يستطيع القضاء مواجهتها”، منوها إلى أن “حيتان الفساد أكبر بكثير من القضاء وتستطيع أن تهدد القضاة وعائلاتهم، لذا، فهو عاجز عن محاسبتهم وردعهم لعدم وجود سلطة توفر الحماية له من سطوة الفاسدين”.

ولفت إلى أن “الخطأ الأكبر الذي ارتكبه القضاء العراقي، هو الخضوع للقوى السياسية في تفسير مفهوم الكتلة الانتخابية الأكبر، في الانتخابات السابقة، عندما فسّرها رئيس القضاء الاعلى القاضي مدحت المحمود بأن القائمة الأكبر هي التحالف الوطني ومكنه بالتالي من استلام الحكومة في العراق، بدلاً عن كتلة اياد علاوي التي حققت النسبة الأكبر من الاصوات في تلك الانتخابات”.

وكشف عن أن “القضاة في العراق واقعون تحت ضغوط قوية من القوى السياسية والفاسدين الذين يستطيعون قتل القضاة وإبادة عائلاتهم، والسلطة لا تستطيع أن توفر لهم الحماية، ما أدى إلى اغتيال العديد من القضاة واستقالة آخرين من وظائفهم”.

وتابع “أما القاضي الذي يقرر أن يقف بوجه تلك القوى فعليه أن يدفع الثمن غاليا”، مشيراً إلى حالته بالقول “تم ابعادي عن القضاء وحرماني من الرواتب والحقوق المالية، وتعرضت مراراً إلى محاولات اغتيال لرفضي الخضوع إلى ضغوط القوى السياسية”.

وأضاف ان “ذلك رغم أني كنت أول قاض في المحكمة الجنائية التي حاكمت قادة النظام السابق وعملت في معارضة ذلك النظام لسنوات طويلة، ولكن كل ذلك لم يشفع لي عند الفاسدين، فكيف الحال بالقضاة المستقلين الآخرين”

واشار إلى أن “المجرمين الكبار دائماً يفلتون من القانون في العراق، وهم معروفون وقام نواب ووسائل إعلام إضافة إلى القضاء بكشف عمليات فسادهم”، مبينا ان “أكثرهم موجودين خارج العراق وهم معروفون والاموال التي سرقوها معروف أماكنها والدول الموجودة فيها، ولكن لا أحد يجرؤ على التقرب منهم أو معاقبتهم بسبب نفوذهم وسطوتهم، وهم يفلتون من العقاب ويتركون الموظفين الصغار ينالهم القانون”.

وأعتبر حداد أن “المرحلة الحالية في العراق تتطلب وجود دكتاتور مستبد عادل، لكي يطبق القانون، فاذا وجد هكذا شخص فيمكن الاستبشار بالخير والا فلا”، موضحاً أن “اعدام 60 إلى 70 من المجرمين الكبار كفيل بأن يردع باقي الفاسدين والمجرمين”.

وذكر أن “العراقيين تأملوا خيراً باعلان رئيس الحكومة حيدر العبادي رغبته بإصلاح القضاء، عندما قام بتغيير رئيس هيئة النزاهة وتعيين حسن الياسري فيها، إلا ان الأخير امكانياته محدودة وغير قادر على مواجهة الفساد، لذا قدم استقالته عدة مرات، ولكن الحكومة رفضتها وابقته في منصبه”.

كذلك، وصف دور المدعي العام في العراق بـ “المحدود، ويقتصر على تحريك الدعاوى والشكاوى وتأشير المخالفات القانونية للحفاظ على الحق العام للشعب، ولكنه مثل القضاة خاضع لتأثيرات السياسيين والفاسدين”.

شارك هذا الموضوع
تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Eajil
خلال استقباله وفداً اعلامياً رئيس اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية يؤكد : سنعيد امجاد الرياضة في العراق